20 إصابة باعتداء القوات الصهيونية على متظاهرين شمال غزة

22 تشرين الأول 2018 - 06:45 - الإثنين 22 تشرين الأول 2018, 18:45:14

غزة - وكالات

استهدفت القوات الصهيونية، مساء اليوم الإثنين، المتظاهرين السلميين المشاركين في الحراك البحري الثالث عشر قرب موقع زكيم شمال قطاع غزة بالرصاص وقنابل الغاز السام مخلفة عدد من الاصابات.

وأعلن الناطق باسم وزارة الصحة، أشرف القدرة، أن "20 مواطناً أصيبوا بجراح مختلفة جراء اعتداء الاحتلال الإسرائيلي على المشاركين في الحراك البحري الثالث عشر شمال قطاع غزة".

وأشعل المتظاهرون الإطارات المطاطية قرب السياج الزائل، بهدف التشويش على رؤية القناص الصهيوني الذي يستهدف المتظاهرين السلميين دون أن يشكلوا أي خطر تجاه جنود الاحتلال.

وقالت الهيئة المشرفة على المسير البحري إن "مسيرات العودة لن تتوقف حتى تحقق كامل الأهداف التي انطلقت من أجلها وفي مقدمتها رفع الحصار كاملاً عن قطاع غزة وإنهاء المعاناة 2 مليون فلسطيني محاصر".

وأوضحت أن الحراك البحري "هو جزء من الخطة الذي اعتمدتها الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار لإيصال رسائل للعالم مفادها أن هناك شعب يرزح تحت ظلم الحصار منذ 12 عامًا".

وأضافت: "ندعو أبناء شعبنا للاحتشاد في آخر نقطة على حدودنا (قرب السياج الفاصل مع الأراضي المحتلة)؛ لنؤكد للعالم وللمجتمع الدولي أن مسيرات العودة متواصلة، وندعو الوسطاء وأحرار العالم للضغط الجدي على الاحتلال لإنهاء معاناة غزة".

وأكدت أنها "لا يمكن أن تقايض مسيرات العودة ببعض التسهيلات هنا وهناك على أهميتها؛ يجب إنهاء معاناة غزة، لذا مسيرات العودة مستمرة حتى تحقق اهدافها".

انشر عبر
المزيد