مصدر عبري رفيع الكيان وصل إلى طريق مسدود مع غزة

07 تشرين الأول 2018 - 08:28 - الأحد 07 تشرين الأول 2018, 20:28:19

يافا المحتلة - وكالات

قالت صحيفة يديعوت أحرنوت العبرية اليوم الأحد، إن مصدراً أمنياً رفيع المستوى تطرق إلى التوتر الأخير الذي شهدته المنطقة الجنوبية قائلا "حتى وإن وقعت حرب جديدة بين "إسرائيل" وحماس فإن كليهما سيتناقشان في نهاية هذه الحرب في القضايا ذاتها التي يناقشونها اليوم وهي الكهرباء والوقود وتوسيع مساحة الصيد وفتح المعابر التجارية، حيث أن الحرب لن تحدث تغيير جوهري وملموس على الصعيد السياسي.

كما تطرق المصدر إلى قرار "ليبرمان" بتقليص مساحة الصيد رداً على أحداث يوم الجمعة الماضي، كاشفا بأن هناك مسؤولين رفيعين بالجيش الاسرائيلي قد عارضوا هذه الخطوة وأوضحوا بأن من مصلحة "إسرائيل" أن تحصل غزة حاليا على كهرباء كاملة على مدار اليوم، الأمر الذي من شأنه أن يخفف الضغط الذي يعيشه سكان القطاع.

ووفقاً لموقع يديعوت أحرنوت فقد أكد المصدر الرفيع بأن "إسرائيل" عالقة بين رام الله وغزة، حيث أنها تحاول تهدئة الأوضاع للحيلولة دون الانجرار لحرب جديد في غزة.

وأضاف بأن "إسرائيل" قد وصلت إلى طريق مسدود فيما يتعلق بالخطوات والاجراءات التي ستتخذها مع قطاع غزة في الوضع الراهن، حيث أن المظاهرات والمواجهات ستستمر خلال الأشهر المقبلة أيضا إلا إذا ما حصلت حماس على مبتغاها من "إسرائيل" .

انشر عبر
المزيد