بوتين لنتنياهو: نمد سورية بمنظومات "S-300" لحماية العسكريين الروس

24 أيلول 2018 - 09:29 - الإثنين 24 أيلول 2018, 21:29:21

موسكو - وكالات

أعلن الكرملين أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، تحدث مع رئيس الحكومة الصهيونية، بنيامين نتنياهو، في مكالمة هاتفية، أجريت اليوم الإثنين، حول إمداد سوريا بأنظمة الدفاع الجوي "إس- 300"، وأكد له أن أعمال سلاح الجو الصهيوني بالذات هي التي تسبب بكارثة الطائرة الروسية "إيليوشين- 20" ومقتل طاقمها.

وجاء في بيان المكتب الصحافي للكرملين: "جرى مواصلة مناقشة ملابسات الحادث مع الأخذ بعين الاعتبار أن المعلومات التي قدمها العسكريون الإسرائيليون حول العملية التي نفذها طيرانهم فوق الأراضي السورية لا تتوافق مع استنتاجات وزارة الدفاع الروسية، والجانب الروسي ينطلق من أن أعمال سلاح الجو الإسرائيلي كانت السبب الرئيسي للكارثة".

وأوضح الكرملين أن الرئيس الروسي أشار خلال المحادثة مع نتنياهو إلى أن "اتخاذ روسيا لقرار حول تعزيز قدرات الدفاع الجوي السوري هدفها الأول هو منع أي خطر يهدد حياة العسكريين الروس الذين يتولون مهمة محاربة الإرهاب".

نتنياهو: نقل "إس- 300" يشكل خطرًا على المنطقة

في المقابل، قال نتنياهو لبوتين خلال المكالمة الهاتفية إن "نقل منظومات الأسلحة المتطورة إلى جهات غير مسؤولة يزيد من الخطر في منطقة"، وإن "إسرائيل سوف تستمر في الدفاع عن أمنها ومصالحها"، بحسب بيان صادر عن مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية.

وأضاف بيان نتنياهو أنه "أعرب عن ثقته في أن مصداقية تحقيق الجيش الإسرائيلي والاستنتاجات التي خلص إليها حول سقوط الطائرة الروسية".

كما حمّل نتنياهو، خلال حديثه الهاتفي مع بوتين، "سورية مسؤولية إسقاط الطائرة"، وقال إن "العدوان الايراني يقوض الاستقرار".

وأشار البيان إلى أن الاثنين اتفقا على "مواصلة الحوار بين الفرق المهنية والتنسيق بين الجيوش في القنوات العسكرية".

بدوره، اعتبر مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، أن إمداد روسيا النظام السوري بمنظومة "إس- 300" "خطأ فادحًا"، مشددًا على أن القوات الأميركية لن تغادر سورية حتى تغادرها إيران.

وقال "نعتقد أن إمداد النظام السوري بمنظومة ‘إس- 300‘ سيكون تصعيدًا خطيرًا من قبل الروس، ونأمل أن يعيدوا النظر في المسألة إن كانت التقارير الصحفية بشأنها دقيقة".

انشر عبر
المزيد