عائلة القتيل ترفض دفن ولدها

اعتصام في "عين الحلوة" لتسليم قاتل السعدي

23 أيلول 2018 - 09:07 - الأحد 23 أيلول 2018, 21:07:35

عين الحلوة - متابعة

نظم ممثلي اللجان الشعبية الفلسطينية، ولجان الأحياء والقواطع، في مخيم عين الحلوة، مساء اليوم الأحد، اعتصاماً أمام قاعة طيطبا الإجتماعية، بدعوة من أهالي بلدة طيطبا، وعائلة هيثم السعدي الذي قتل في المخيم منذ أسبوع، بحضور حشد من سكان  المخيم والأحياء المجاورة.

والقيت خلال الاعتصام عدة كلمات، لكلٍ من اللجان الشعبية، ولجان القواطع، وعائلة السعدي،   أكدوا خلالها على ضرورة تسليم من قام بقتل هيثم السعدي إلى العدالة اللبنانية، مؤكدين أن تحركهم السلمي سيستمر وهدفه حماية الأمن والإستقرار في المخيم، والوقوف إلى جانب الحق وإيقاف الجاني.

وفي سياقٍ متصل، أصدرت عائلة السعدي، وأهالي بلدة طيطبا، بياناً جددت فيه رفضها دفن ابنها هيثم السعدي، وطالبت بتسليم القاتل إلى السلطات اللبنانية.

وفي الوقت نفسه، أعلنت أنها مع أمن واستقرار المخيم، ووأد أي فتنة وإعادة فتح مدارس وكالة الأونروا، وعودة الحركة إلى طبيعتها بما فيها سوق الخضار، لأنه ليس لديها مشكلة مع أحد، بل تطالب بأن تأخذ العدالة مجراها لحفظ حق إبنها هيثم السعدي.

انشر عبر
المزيد