النشرة: فلسطينيو العراق الى بريطانيا.. لجوء إنساني أو بداية تطبيق "صفقة القرن"؟!

17 أيلول 2018 - 10:55 - الإثنين 17 أيلول 2018, 10:55:17

بيروت - وكالات

كشفت مصادر فلسطينية لـ"النشرة" معلومات في غاية الاهمية عن بدء تطبيق "صفقة القرن" بوجوه مختلفة تقود في نهاية المطاف الى توطين وتذويب الفلسطينيين في أماكن لجوئهم، اذ اكدت ان العشرات من العائلات الفلسطينية المقيمة في العراق قد جرى نقلهم الى بريطانيا بعد موافقة السلطات على لجوئهم بدافع انساني مما يعني عمليا بدء تشتيتهم وتذويبهم.

وقال مصدر فلسطيني موثوق في العراق لأحد اقاربه في لبنان، ان نحو 50 عائلة فلسطينية كانت تقيم في العراق قد جرى نقلها الى بريطانيا بشكل لجوء جماعي، فيما تمت الموافقة على 35 عائلة أخرى سيتم نقلها في القريب العاجل وفتح الباب امام العائلات الاخرى لتسجيل اسمائها، في خطوة لافتة في توقيتها ومكانها سيما وان بريطانيا من أكثر الدول المتشددة في الموافقة على اللجوء الانساني"، مشيرة الى العلاقة الوثيقة التي تربط الولايات المتحدة الاميركية وبريطانيا والتي كانت سببا اساسيا في هذه الموافقة، اضافة الى قلة الاعداد قياسا على دول اخرى من الاردن ولبنان وسوريا، يعتبر مساهمة في تطبيق "صفقة القرن" وفتح الباب امام اللاجئين الاخرين في تلك الدول.

ورغم تأكيد المصدر الفلسطيني في العراق، الا أن احدا من القوى الفلسطينية في لبنان، لم يؤكد هذا حتى الان، ربما لانه في بدايته ولم يتداول به على نطاق واسع، فيما ينتظر أن يتفاعل الموضوع على أكثر من صعيد.

 

انشر عبر
المزيد