خلال تخريج طلاب مركز سبلين

كوردوني: "الأونروا" تواجه تحدياً في تأمين خدماتها الأساسية

14 تموز 2018 - 10:21 - منذ 3 أيام

خلال التخرج
خلال التخرج

وكالة القدس للأنباء – متابعة

قال مدير عام الأونروا في لبنان كلاوديو كوردوني إن الوكالة تواجه هذا العام تحدياً هائلاً في الحفاظ على ولايتها وعلى خدماتها الأساسية الّتي من أولويّاتها توفير التعليم للاجئي فلسطين.

كلام كوردوني جاء خلال الاحتفال الذي أقامه مركز «سبلين للتدريب المهني والتّقني» التابع للأونروا بمناسبة تخرّيج 376 طالباً وطالبة في 19 اختصاصاً بدعمٍ من بعثة الاتحاد الأوروبي في لبنان، وذلك برعاية مدير عام التعليم المهني والتقني سلام يونس وبحضور النائب بلال عبد الله، ممثل النائب بهية الحريري مدير معهد صيدا الفني أدهم قبرصلي، ممثل بعثة الاتحاد الأوروبي راين نايلاند وممثل سفير دولة فلسطين في لبنان ماهر مشيعل، ممثل أمين عام تيار المستقبل أحمد الحريري وليد صفدية وممثلين للفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية ومدير منطقة صيدا في الأونروا ابراهيم الخطيب.

وأكدت يونس أهمية التدريب لمجتمعاتنا وأن يكون هذا التدريب برعاية حكومية تضع أسساً وبرامج لهذا التدريب. وشددت على أهمية تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص بالإضافة إلى المنظمات غير الحكومية وضرورة تكامل الجهود بين دراسة الحاجة إلى اختصاصات التدريب وإعداد البرامج التدريبية تحت إشراف الإدارات الحكومية المعنية. ورأت أن «مسؤوليتنا كإدارة حكومية تفعيل هذا القطاع وإعادة النظر بجميع الاختصاصات المعتمدة وتحديد الحاجة الى اختصاصات جديدة في التعليم النظامي وغير النظامي وتأمين فرص العمل لجميع الخريجين».

وهنأ كودروني الطّلّاب متوقفاً عند «ما تواجهه الأونروا من تحديات من أجل تأمين استمرار الخدمات الأساسية الّتي قال إن من أولويّات الوكالة توفير التّعليم للاجئي فلسطين»، معرباً عن«امتنانه للاتحاد الأوروبّي على الدعم الموثوق والمستمرّ الذي يقدّمه في مختلف المجالات، وبخاصّة في مجال التعليم وتعزيز فرص العمل للاجئي فلسطين».

ونوه نايلاند بـ«إطلاق الحكومة اللبنانية للاستراتيجية الوطنية للتعليم المهني التي تضع المبادئ التوجيهية العامة للتدخل في الفترة 2018-2022، داعياً إلى خطة عمل واضحة ومفصلة لها تحدّد الأنشطة وتضع المؤشرات والتكاليف والأدوار والمسؤوليات، ومبدياً استعداد الاتحاد الأوروبي للمساعدة في تطويره». وأشاد مشيعل بإصرار الشعب الفلسطيني على التمسك بالتعليم رغم الظروف القاهرة والصعبة التي يعيشها في لبنان، مجدداً التمسك بالأونروا وحق العودة. وتحدثت هبة بلاونة باسم الخريجين.

المصدر :«المستقبل»  

انشر عبر
المزيد