"الجهاد الإسلامي" تستقبل "القوة المشتركة" في صيدا: متمسكون بالأطر الفلسطينية المشتركة

09 تموز 2018 - 09:37 - الإثنين 09 تموز 2018, 21:37:09

صيدا – وكالة القدس للأنباء

استقبل منسق العلاقات الخارجية لـ"حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان،  شكيب العينا، مسؤول القوة الفلسطينية المشتركة بمخيم عين الحلوة، العقيد بسام السعد، وأركان القوة المشتركة، في مكتب الحركة في صيدا، اليوم الإثنين، بحضور مسؤول العلاقات الخارجية لـ"حركة الجهاد" في مخيم عين الحلوة، عمار حوران. وجرى البحث بشؤون مخيم عين الحلوة ودور القوة المشتركة في الحفاظ على أمنه واستقراره.

وأشاد العقيد السعد بمواقف حركة الجهاد الإسلامي في حفظ أمن واستقرار مخيماتنا بشكل عام ومخيم عين الحلوة بشكل خاص وجهودها الدائمة التي تسعى من خلالها دوماً لتوحيد الموقف وتقريب وجهات النظر بين مختلف القوى الفلسطينية لخدمة أبناء شعبنا وقضيتنا  المركزية.

بدوره، رحب العينا بالوفد، وأثنى على دور القوة المشتركة الفاعل في خدمة شعبنا وقضيتنا.

وأكد على أن "حركة الجهاد الإسلامي مع الإجماع الفلسطيني والتمسك بالأطر الفلسطينية المشتركة والحفاظ على أمن واستقرار مخيماتنا  في ظل المعانات التي يرزخ تحتها أبناء شعبنا في الوطن والشتات"، داعياً إلى "تعزيز صمود شعبنا وتوحيد الجهود على  الأرض لمواجهة المشاريع التي تستهدف قضيتنا العادلة".

وقد ضم  وفد المشتركة  كلاً من: عبد الأسدي مسؤول إدارتها، وبلال سروان، ركن عملياتها، وأبو توفيق مطاوع مسؤول لجنة التنسيق، والضباط المفرزين من قبل الفصائل الفلسطينية في القوة المشتركة: أبو شادي كردية عن حركة أنصار الله، ونضال عثمان عن الجبهة الديمقراطية، زياد قمر عن حركة فتح الإنتفاضة، علي عبد القادر عن الجبهة الشعبية القيادة العامة، معين عباس عن حركة الجهاد الإسلامي.



الجهاد الإسلامي تستقبل القوة الأمنية في صيدا (2)

انشر عبر
المزيد