مستوطنون يحتفون بقاتل الشهيد الشريف لدى حضوره مكان جريمته

03 تموز 2018 - 08:10 - الثلاثاء 03 تموز 2018, 20:10:24

الخليل - وكالات

استقبل عشرات المستوطنين، اليوم الثلاثاء، وسط طقوس احتفالية الجندي الصهيوني، أليئور أزاريا، قاتل الشهيد عبد الفتاح الشريف في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة قبل نحو ثلاث سنوات.

وذكر نشطاء أن الجندي أزاريا وصل إلى مكان حادثة قتل الشريف في حيّ تل الرميدة في الخليل، وسط استقبال حاشد من المستوطنين ومعانقة وأخذ لصور "السيلفي" وبعض الهتافات الممجدة له.

وكان الجندي أزاريا أدين بقتل الشهيد الشريف بعد إصابته وتحييده، وقضى حكما مخففا بالسّجن العسكري الصهيوني، قبل الإفراج عنه.

وأفرجت سلطات العدو في 8 مايو الماضي، عن قاتل الشهيد الشريف، بعد أن قضى عقوبة مخففة لمدة 9 أشهر.

ورغم أن محكمة العدو العسكرية أدانت أزاريا بالقتل غير المتعمد إلا أنها أكدت أن إقدامه على إعدام الشريف نبع من نيته بالانتقام، بزعم أن الشريف وصديقه رامز القصراوي طعنا جندياً وأصاباه بجروح.

وأيد اليمين الصهيوني وفي مقدمته نتنياهو الجندي القاتل وأبدى تعاطفاً معه، ومارس ضغوطاً على المحكمة العسكرية ومن ثم على رئيس أركان الجيش الصهيوني، غادي آيزنكوت، من أجل تخفيف عقوبة السجن.

انشر عبر
المزيد