الأسير المضرب حسن شوكة يعاني من تقيؤ مستمر وآلام شديدة في جسده

01 تموز 2018 - 12:36 - الأحد 01 تموز 2018, 12:36:41

رام الله - وكالات

قال نادي الأسير اليوم الأحد، إن الأسير حسن شوكة من محافظة بيت لحم يواصل إضرابه عن الطعام ضد اعتقاله الإداري وذلك لليوم (29) على التوالي.

ونقل محامي النادي عن الأسير شوكة خلال زيارة أجراها له في عزل معتقل "الرملة"، أنه يعاني من آلام شديدة في الكلى والرأس والعيون، إضافة إلى التقيؤ المستمر، وهزال في جسده.

وأكد الأسير شوكة أنه مستمر في رفضه لأخذ المدعمات وإجراء الفحوص الطبية، ويعتمد فقط في إضرابه على شرب الماء.

بالمقابل نفذت إدارة معتقلات العدو بحق الأسير شوكة إجراءات عقابية وقمعية منذ تاريخ إضرابه، تمثلت بعزله انفراديا، واقتحام زنزانته من قبل وحدات "اليماز"، إضافة إلى عمليات النقل التعسفية بحقه، حيث جرى نقله ثلاث مرات منذ أن شرع بالإضراب في محاولة لإنهاكه وكسر إرادته.

وأضاف ان ممثلين عن إدارة معتقلات العدو حضروا إلى عزله لإقناعه بالعدول عن خطوته مقابل وعود، إلا أنه أبلغهم أنه لن يعلق إضرابه مقابل وعود وأنه مستمر حتى حريته.

يذكر أن الأسير شوكة اعتقل في تاريخ 28 آب/ أغسطس 2017 وجرى تحويله إلى الاعتقال الإداري في حينه، حيث أصدرت سلطات الاحتلال بحقه أمر اعتقال إداري لمدة ستة أشهر، وفي تاريخ الحادي عشر من تشرين الأول/ أكتوبر 2017 أعلن إضرابه عن الطعام حيث استمر لمدة (35) يوما وعلقه بعد أن جرى تحويل ملفه إلى قضية، وكان من المفترض أن يُطلق سراحه بتاريخ (3) حزيران/ يونيو 2018 إلا أن سلطات الاحتلال حولته مجددا إلى الاعتقال الإداري.

انشر عبر
المزيد