"المتفوّقون": حفل تكريم في يوم القدس العالمي

10 حزيران 2018 - 02:41 - الأحد 10 حزيران 2018, 14:41:46

خلال حفل التكريم
خلال حفل التكريم

نهر البارد - وكالة القدس للأنباء

"عِشْ حُرًّا، لأنّ الثقافةَ حياة"، بهذا الشِّعار وتحت عنوان: "يوم القدس العالمي: القدس عاصمتنا الأبدية" اختتَمت مؤسّسة بيت المقدس للشّباب والرّياضة برنامجها الثقافي الرّمضاني "المتفوّقون" مساء الجمعة في الثّامن من حزيران 2018 في قاعة مجمّع بيت المقدس في مخيّم نهر البارد.

حضر حفل التكريم والتتويج ممثّلون عن الفصائل الفلسطينية واللجنة الشّعبية والمؤسسات الاجتماعية والجمعيات الأهلية، وممثلون عن الملتقى الأدبي الثّقافي الفلسطيني والأندية الرياضيّة والمتسابقون وذووهم ولفيف من أهالي مخيم نهر البارد.

افتتح الحفل بنفحات من البطولة الفلسطينيّة، وعطر من شهداء مسيرات العودة، واكتمل بعطر تلاوة آي من الذكر الحكيم تلاها المنشد محمّد فادي، من ثم استكمل بنبذة تعريفية عن مؤسسة بيت المقدس وبرنامج المتفوقون وأهميّته الثّقافية وانعكاسها على المجتمع في ظل تفشي الجهل فيه، وتوجيه الشّكر لكل من ساهم بإنجاح "المتفوقون" من أسرة البرنامج ولجان التحكيم والضيوف والدّاعمين والمحال التجاريّة والمساهمين.

وقدّمت فرقة صدى القدس للفن والتّراث وصلات إنشادية ابتهالية حول رمضان والسيرة النبويّة الشّريفة، تلتها قصيدة وطنيّة لعضو الملتقى الأدبي الشّاعر محمّد العامر.

وألقى أمين سر قيادة ساحة لبنان في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، علي أبو شاهين، كلمة وجّه الثّناء خلالها لمؤسّسة بيت المقدس للشباب والرّياضة على جهودها المضنية خدمة للأجيال، ممثّلة بجهودها الثقافيّة التي تعتبر سلاحًا لمقاومة العدو المحتل، وأكّد أن ذكرى يوم القدس العالمي هو تذكير للعالم بجرائم القوى الاستعمارية وعلى رأسها المحتل الصهيوني الغاصب.

ومجّد أبو شاهين بأبطال غزة الذين يحاربون العدو بصدور عارية ويقاومون المحتل بأقل الإمكانيات دفاعًا عن شرف الأمة وكرامتها في سبيل تحرير الأرض، متحدّثًا عن جرائم العدو الأخيرة بحق الفلسطينيين الثّابتين في مسيرات العودة.

وأكّد أن شعبنا رغم الحصار والتنكيل والتّجويع سيبقى صامدًا مقاومًا ثابتًا، وأن القدس ستبقى العاصمة الأبدية لفلسطين، وأنّ حق العودة غير قابل للمساومة.

واختتم الحفل بتكريم أربعين متسابقًا ولجان التحكيم والضيوف والإعلاميين وتكريم الحائزة على لقب "المتفوقون" في موسمه الرّابع، رغد رشيد.

يذكر أن البرنامج استمر 20 يومًا في قاعة مجمّع بيت المقدس، وبُثَّ على الستلايت مباشرة وشبكات الانترنت واليوتيوب وشبكة داخلية في مخيم نهر البارد، وتم تقديم ما يزيد عن 400 هدية تفوق قيمتها الـ 4000$ أكثرها من مساهمة الخيّرين أصحاب المحال في مخيم نهر البارد.



تكريم المتفوقون

الشيخ علي أبو شاهين

انشر عبر
المزيد