تونس تصمد 85 دقيقة أمام الماتادور الإسباني وتسقط بهدف أسباس

10 حزيران 2018 - 12:55 - الأحد 10 حزيران 2018, 12:55:25

كراسنودار - وكالات

حقق المنتخب الإسباني فوزاً صعباً على نظيره التونسي بهدف نظيف مساء السبت، في المباراة الودية التي جمعت الطرفين ضمن التحضيرات النهائية لهما لخوض مونديال روسيا.

ويدين المنتخب الإسباني بهذا الانتصار إلى البديل ياجو أسباس صاحب الهدف الوحيد في الدقيقة 85 من عمر اللقاء.

واستحوذ المنتخب الإسباني على الكرة منذ بداية اللقاء، وتناقلها لاعبو "الماتادور" بين أقدامهم من أجل فتح ثغرات في دفاعات المنتخب التونسي.

وفي مباراة أخرى، أثار منتخب فرنسا قلق جماهيره قبل انطلاق مشوار كأس العالم، وذلك بالتعادل أمام ضيفه الأميركي بهدف لكل منهما، في آخر البروفات الودية "للديوك" استعداداً لمونديال روسيا 2018.

وتقدم الأمريكان بهدف جوليان جرين بالدقيقة 44، وأدرك كيليان مبابي التعادل في الدقيقة 79.

وافتقد المنتخب الفرنسي للحلول الهجومية الكافية لكسر تكتل الدفاع الأميركي رغم خوض "الديوك" اللقاء بالقوة الضاربة في كل الصفوف، بينما اكتفى ديف ساراكان المدير الفني لأميركا بالدفاع فقط، معتمداً على خطة 5-3-2، وكانت المحاولات الهجومية نادرة على مرمى الحارس الفرنسي هوجو لوريس.

أما ديديه ديشامب المدير الفني لفرنسا فاعتمد على خطة 4-1-2-1-2، بتواجد رباعي الدفاع جبريل سيديبيه، ورافائيل فاران، وصامويل أومتيتي، وبنجامين ميندي، أمامهم قاعدة ارتكاز نجولو كانتي، ثم ثنائي الوسط بول بوجبا، وبليز ماتويدي، وفي الأمام أنطوان جريزمان، خلف رأسي الحربة أوليفيه جيرو، وكيليان مبابي.

واختتم المنتخب المغربي بروفاته الودية استعداداً لكأس العالم بالفوز على إستونيا بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد في المباراة التي أقيمت بمدين تالين الإستونية.

وسجل ثلاثية المغرب يونس بلهندة، وحكيم زياش من ركلة جزاء، ويوسف النصيري بالدقائق 11، و38، و72 على التوالي، ولإستونيا آتس بورييه في الدقيقة 75.

ولم يجد "أسود الأطلس" أي صعوبات، بل كان منافسه لقمة سائغة، وسارت المباراة في اتجاه واحد خاصة في الشوط الأول، حيث كان الحارس المغربي منير المحمدي في نزهة، ولم يتعرض لأي اختبارات.

انشر عبر
المزيد