افتتاح أول متحف فلسطيني في الولايات المتحدة

25 نيسان 2018 - 10:32 - الأربعاء 25 نيسان 2018, 10:32:14

أول متحف فلسطيني في الولايات المتحدة
أول متحف فلسطيني في الولايات المتحدة

واشنطن - وكالات

بحضور السفير الفلسطيني، رياض منصور، وعدد كبير من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية وأنصار القضية الفلسطينية في الولايات المتحدة الأميركية، افتتح رجل الأعمال الفلسطيني، فيصل الصالح، أول متحف فلسطيني في الأمريكيتين الشمالية والجنوبية، في ولاية كونيتيكت الواقعة تقريبا في منتصف الطريق بين مدينتي نيويورك وبوسطن.

 يحتوي المتحف على مئات اللوحات والمجسمات والصور التي تعبر عن عراقة هذا الشعب وإنتمائه لأرضه فلسطين وإبداعاته في كل المجالات.

وكان من بين الضيوف في حفلة الافتتاح والدا الناشطة الأمريكية راتشيل كوري، التي قتلتها جرافة "إسرائيلية" عام 2003 وهي تحاول أن تحمي أحد بيوت رفح من الهدم. وقد كرمها الفنان الفلسطيني عايد عرفة برسمة جدارية ضخمة وهي تحاول أن تمنع الجرافة من هدم البيت.

وقد حضر حفل الافتتاح الفنانة سامية حلبي المقدسية المولد والفنانة رنا بشارة من ترشيحا في فلسطين التاريخية والفنانة منا ديب من بلدة دير طريف الفلسطينية. كما تخللت الحفل فقرات موسيقية وأشعار وكلمات تضامن وجولة بين اللوحات.

ويضم المعرض لوحات مهمة لفنانين فلسطينيين، من بينهم محمد حرب ولوحاته عن الناس العاديين وماهر ناجي ومحمد خليل ولوحات لملاك مطر عن النساء الفلسطينيات.

كما ضم المتحف صورا فوتوغرافية لجدران مخيم الدهيشة أنجزتها البروفيسورة مارغريت أولن من جامعة ييل، ومن بينها جدارية ضخمة لأطفال المخيم يلعبون في الأزقة وصور الشهداء منتشرة على الجدران.

أما الفنان راجي كوك، فقد وضع في صندوق مجموعة من الحجارة وكل حجر يحمل صورة طفل من شهداء الإنتفاضات الفلسطينية ليرسم خطا فاصلا بين المقاومة المشروعة بالحجر والطلقة القاتلة التي تأتيه من جندي مدجج.

وقد قدم السفير الفلسطيني لدى الأمم المتحدة لوحة مجسمة للمتحف تمثل الدبكة الفلسطينية المميزة. وقال في تصريح له، إنه يثمن هذا الجهد الجبار، والذي يظهر مدى إبداعات الشعب الفلسطيني وتمسكه بحقوقه والدفاع عنها في كل الوسائل بما في ذلك الفن. 

 
انشر عبر
المزيد