قصف مجهول استهدفت مطارين عسكريين سورييّن والعدو يتأهب!

17 نيسان 2018 - 08:56 - منذ 6 أيام

قصف مطارين في سوريا
قصف مطارين في سوريا

دمشق – متابعة

قال الإعلام الحربي السوري إن "الدفاعات الجوية السورية تصدّت لعدوان استهدف مطار الشعيرات في ريف حمص، وتمكّنت من إسقاط الصواريخ".

وأكد مصدر عسكري سوري أن "6 صواريخ معادية استهدفت مطار الشعيرات العسكري في ريف حمص حيث تمّ إسقاطها جميعها"، مضيفاً أن "3 صواريخ أخرى استهدفت أيضاً مطار الضمير العسكري في ريف دمشق وتمّ إسقاطها".

وذكر مراسل فضائية "الميادين" أن "العدوان على مطار الضمير جاء عشية التوصّل إلى اتفاق لإخراج المسلّحين من منطقة الضمير".

وانتشر على وسائل التواصل الاجتماعي فيديو يظهر تصدّي الدفاعات الجوية السورية لصواريخ استهدفت مطار الشعيرات في ريف حمص.

وفي منطقة البقاع اللبنانية، سمع دوي 4 انفجارات في المنطقة، في حين لم  يعرف مصدر الصواريخ بعد.

وأشارت مصادر إعلامية سورية إلى أنه "لا يوجد أي أضرار بمطارَيْ الشّعيرات والتيفور"، مضيفة أن "الدفاعات الجوية أسقطت جميع الصواريخ المعادية".

وتعليقاً على الأمر، قالت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" إنه "لا يوجد للجيش الأميركي أي نشاط في المنطقة التي حصلت فيها الغارات".

يُذكر أن سلاح الجو الأميركي كان قد استهدف سابقاً مطار الشعيرات، كما تعرضت الأراضي السورية، فجر السبت الماضي، لعدوان ثلاثي (أميركي - فرنسي - بريطاني)، حيث تصدت الدفاعات السورية للعدوان ونجحت بإسقاط معظم الصواريخ المعادية.

وأعلن الجيش الصهيوني، اليوم الثلاثاء، عن أقصى حالات التأهب جواً وبراً وبحراً على حدود  سوريا ولبنان وقطاع غزة.

ونقل موقع "تيك ديبكا" عن مصادر عسكرية صهيونية أنه "بعد الغارة التي نفذت فجر اليوم ضد أهداف في سوريا تم رفع حالة التأهب القصوى براً وبحراً وجواً في صفوف جيش الاحتلال على حدود سوريا ولبنان."

وأضاف الموقع أن "قوات الاحتلال رفعت حالة التأهب القصوى على حدود قطاع غزة، بسبب التهديدات بعد قصف مطار تيفور".

 

 

انشر عبر
المزيد