لقاء حواري في طرابلس مع الروائي مروان عبد العال

04 آذار 2018 - 11:37 - الأحد 04 آذار 2018, 11:37:21

طرابلس - وكالة القدس للأنباء

بدعوة من "نادي قاف" للكتاب، وبالتعاون مع "الرابطة الثقافية" أقيم مساء أمس السبت، لقاء حوارياً مع الروائي والفنان التشكيلي مروان عبد العال،  حول  روايته "الزعتر الأخير"، في طرابلس، بحضور شخصيات تربوية واجتماعية وفاعليات  من طرابلس، وأعضاء نادي قاف، من معلمين وطلاب، بالإضافة الى فاعليات من مخيمي البارد والبداوي.

والقت كلمة "نادي قاف"، الدكتورة عائشة يكن، أشارت فيها إلى أن وقبل أربعين عاماً على خشبة  هذا المسرح العريق، وضمن مسرحية مدروسة هادفة جسدتُ فيها دور التاريخ، ومحاكمة الضمير الغائب للأمة العربية، تلك الأمة العظيمة التي أضاعت فلسطين فكان ذلك اليوم أول عهد لي مع القضية".

بدوره أكد عبد العال، أن "الاحتفاء الآن برواية الزعتر الأخير، هو الاحتفاء بفلسطين، وأنه لا يمكن لمدينة طرابلس إلاّ أن تكون مقاومة ضد الرواية المزيفة، وضد محاولات طمس الرواية الحقيقية، وهي رواية فلسطين، وهذا لا يمكن مقاومتة اّلاّ عبر الذاكرة، وعبر إحياء الرواية الفلسطينية".

وأشار إلى أن "الزعتر الأخير، هي رواية الفلسطيني في لبنان تحديداً، وخاصة الجيل الذي ولد بفلسطين وعاش انكسارات في لبنان، وصولاً إلى تل الزعتر".

وكان خلال اللقاء نقاش وحوار حول الرواية بين أعضاء النادي، والحضور مع الروائي مروان عبد العال، حيث  أدار الحوار المعلمة ضحى عبد الرؤوف المل.

 

انشر عبر
المزيد