العدو يقلل من أهمية القاعدة الإيرانية المزعومة في سوريا!

02 آذار 2018 - 11:22 - الجمعة 02 آذار 2018, 11:22:39

القاعدة الإيرانية في سوريا
القاعدة الإيرانية في سوريا

وكالة القدس للأنباء – متابعة

قللت مصادر صهيونية أمنية من أهمية ما كشفته شبكة "فوكس نيوز" الأميركية، أول من أمس الأربعاء، عن إقامة طهران ما زعمت أنه قاعدة إيرانية على بعد 13 كيلومترا شمال – غرب دمشق، معتبرة أن الأمر ليس جديداً، وأن "إسرائيل" ترصد كل المنشآت الإيرانية في سوريا.

ونقل موقع "واللا" الصهيوني عن تلك المصادر قولها، إن وجود قواعد إيرانية في سوريا هو "خط أحمر" بالنسبة "لإسرائيل"، لكن الحديث عن صور الأقمار الصناعية التي نشرتها "فوكس نيوز" مؤخراً "ليس حديثاً عن مبان جديدة، وإنما عن مبان قديمة قامت إيران بتأهيلها".

وأشار المصدر إلى أنه من الممكن أن تكون هناك قواعد عسكرية إيرانية أخرى، تنتشر داخل قواعد للجيش السوري، وفيها منظومة أسلحة وقوات إيرانية.

وكان وزير الحرب الصهيوني، أفيغدور ليبرمان، قد علّق على الصور قائلاً "لا شيء جديداً تحت الشمس، لكننا لا نتعامل مع تقرير إخباري على أنه حقيقة مطلقة. إننا نراقب عن كثب التطورات في سوريا".

محللون إسرائيليون اعتبروا أن تسريب هذه الصور مصدره إسرائيل، بهدف الضغط على واشنطن، والرئيس الأميركي دونالد ترامب شخصياً في الملف النووي الإيراني، خصوصاً وأن "فوكس نيوز" هي المفضلة لدى ترامب.

المحلل العسكري في صحيفة "يديعوت أحرونوت" الصهيونية، رون بن يشاي، اعتبر أن تسريب صور الأقمار الصناعية للقاعدة الإيرانية يمكن أن يكون بهدف حث روسيا والولايات المتحدة على التحرك ضد إيران، لكنه استدرك بالقول إنها يمكن أن تهدف أيضاً إلى تحذير إيران وإيصال رسالة لها بأن تحركاتها في سوريا تحت الرصد.

وكانت شبكة "فوكس نيوز" قد بثّت صور أقمار صناعية لشركة "Image Sat International"، لما قالت إنه قاعدة عسكرية إيرانية جديدة في سوريا. ووفقاً لمعلومات أمنية، فإن القاعدة معدة لتخزين صواريخ باليستية، بمقدورها إصابة أهداف داخل فلسطين المحتلة.

المصدر: موقع "المدن" الالكتروني

انشر عبر
المزيد