لم يعثروا على وريده فنجى من الإعدام

25 شباط 2018 - 08:22 - الأحد 25 شباط 2018, 20:22:02

تحاول محكمة بولاية ألاباما (جنوبي شرقي الولايات المتحدة) تنفيذ حكم الإعدام بحق دويل لي هام (61 عاما) لارتكابه جريمة قتل عام 1987، لكن ظروفه الصحية تحول دون تنفيذ هذا العقاب حتى الآن.

في هذا الإطار، تذكر صحيفة ذي إندبندنت أون صنداي البريطانية على لسان مراسلتها جوديث فونبيرغ أنه تم إيقاف تنفيذ حكم الإعدام بحق المتهم المدان هام، وذلك لعدم تمكّن الفريق الطبي من العثور على وريد في جسمه يصلح لاستخدام الحقنة القاتلة.

وحاول الفريق الطبي المعني العثور على الوريد اللازم في مناطق متعددة من جسمه لكن دون جدوى، على الرغم من تكرار المحاولات، الأمر الذي تسبب للسجين في العديد من آثار الوخز الدامية.

وبدأت الليلة الدرامية يوم الخميس نحو الساعة 6 مساء بالتوقيت المحلي للولاية، لكن المحكمة العليا الأميركية أمرت بإيقاف المحاولات، وذلك بعد ثلاث ساعات انتهت بالارتباك، وقد أعيد هام إلى زنزانته قبل منتصف ليل الخميس الماضي بقليل.

ويسعى المحامي برنارد هاركورت -الذي مثّل هام لمدة 28 عاما- للحصول على معلومات عما حدث لموكله أثناء محاولة الإعدام.

ويقول هاركورت إن موكله يعاني من آلام شديدة خلال محاولات الوصول إلى وريد في فخذه وأطرافه السفلية ومناطق أخرى.

ويقول المحامي إن هام مصاب بسرطان الغدد الليمفاوية منذ 2014، وإنه لا ينبغي له مواجهة الحقنة القاتلة، لأن أوردته معرضة للخطر الشديد بسبب ما يعانيه من داء، وإن هذا الإجراء يتسبب له بآلام شديدة وغير ضرورية.

وأعرب اثنان من خبراء حقوق الإنسان في الأمم المتحدة عن هذه المخاوف في وقت سابق من الشهر الجاري، محذرين من أن "محاولات إدخال الإبر في أوردة السيد هام لتنفيذ الحقنة المميتة من شأنها أن تتسبب له بآلام ومعاناة قد تصل إلى حد التعذيب".

ودعت منظمة العفو الدولية أيضا إلى تخفيف عقوبة هام بحجة أن حالة أوردته قد تجعل الحقن القاتل "غير دستوري".

وأمرت قاضية المقاطعة الأميركية كارون باودر منذ هذه الحادثة بإجراء فحص طبي للسيد هام، ووجهت الولاية للحصول على مواد تتعلق بمحاولة الإعدام.

ووفقا لمنظمة العفو الدولية، فقد تم تنفيذ 61 من حالة إعدام في ولاية ألاباما من إجمالي ألف و468 حالة في الولايات المتحدة، وذلك منذ اعتماد المحكمة العليا قوانين جديدة للإعدام عام 1976.

المصدر: أسوشيتد برس

انشر عبر
المزيد