تظاهرات في العراق والأردن وتونس تنديدًا بقرار ترمب

07 كانون الأول 2017 - 05:33 - الخميس 07 كانون الأول 2017, 17:33:46

متظاهرون في تونس
متظاهرون في تونس

بغداد/عمان/تونس - وكالات

خرجت تظاهرات شعبية في عدة عواصم عربية وإسلامية وأخرى في مدن غربية، اليوم الخميس، تنديداً بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني.

وعبر المتظاهرون في مختلف البلدان عن رفضهم للقرار الأمريكي، وعدم القبول بالتخلي على أي شبر من الأرض المحتلة، فيما دعوا إلى ضرورة الحشد إلى المسيرة المركزية، يوم الجمعة المقبل.

العراق

وقد نظم ديوان الوقف السني في العراق تظاهرة كبيرة في جامع أم القرى وسط بغداد، واتهم رئيسه عبد اللطيف الهميم أمريكا بـ"رعاية الإرهاب والسعي لتقسيم المنطقة بقرارها حول القدس بعد أن فشل مشروع داعش".

وأضاف الهميم مخاطبا ترامب "قد تستطيع أن تقتلع زنبقة من حديقة ونخلة من بستان، وأن تحطم جبلاً، لكن أقول لك أنك لن تستطيع أن تغير كل الخرائط ولن تقتلع القدس وفلسطين من قلوبنا"، حسبما نقلت مواقع محلية.

ووجه رئيس الوقف السني رسالة إلى حكام العرب والمسلمين مفادها: "الأمة الحية هي القادرة على تصحيح الوضع في لحظة تاريخية".

وذكر أنه "حان الوقت لهذه اللحظة. ونحن قادرون على تحرير فلسطين".

الأردن

ونظم المئات من طلبة الجامعات الأردنية، احتجاجات ضد قرار ترمب، بنقل سفارة بلاده إلى القدس والاعتراف بها "عاصمة موحدة لإسرائيل".

وشملت التظاهرات جامعات الأردنية والهاشمية والزيتونة والبلقاء التطبيقية والإسلامية العالمية واليرموك ومؤتة، وكليات وجامعات أخرى، شهدت وقفات احتجاجية نصرة للقدس ورفضًا لقرار ترامب.

وتناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً ومقاطع فيديو، للاحتجاجات التي نظمها الطلبة الأردنيون، مرددين فيها شعارات تدين القرار الأمريكي، والعدو الصهيوني.

تونس

كما شارك العشرات في تظاهرة غضب في مدينة صفاقس التونسية رفضاً لإعلان ترامب القدس "عاصمة للكيان الإسرائيلي".

وعم الأراضي الفلسطينية المحتلة، اليوم الخميس، إضراب وغضب شعبي ضد القرار الأميركي بالاعتراف بالقدس "عاصمة لإسرائيل" أمس الأربعاء، وسط عاصفة دولية وعربية ومحلية منددة به.

 

انشر عبر
المزيد