لماذا حملة "اشتقت لأحبابي"؟

25 تشرين الثاني 2017 - 07:06 - السبت 25 تشرين الثاني 2017, 19:06:41

وكالة القدس للأنباء - متابعة

مع اقتراب ذكرى مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم، أطلقت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين – لبنان، حملة تحمل شعار وهاشتاق تحت عنوان: #اشتقت_لأحبابي. فما هي ما هي أهداف هذه الحملة؟ ووسائلها؟ ومن تستهدف؟ وما هي رسالتها للمستهدفين؟

أهداف الحملة

وعن أهداف الحملة يتحدث منظموها أنها تهدف إلى "إحياء ذكرى مولد خير البشرية سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، والتعريف برسالته وأخلاقه وصفاته وسيرته العطره،  والحث على الاقتداء بسنّته صلى الله عليه وسلم".

وتستهدف الحملة أبناء أمتنا العربية والإسلامية عمومًا، وأبناء شعبنا الفلسطيني في المخيمات الفلسطينية بخاصة.

الرسالة

وبخصوص الرسالة التي يعمل منظمو الحملة على إيصالها، فهي: "أن نبي الأمة هو نبي الرحمة الذي يجب علينا اتباع هديه من خلال سيرته العطرة، لا سيما ما تعيشه الأمة اليوم من فتن مظلمة وسفك دماء في المكان الخاطئ، وأن نوحّد بوصلة المسلمين باتجاه فلسطين القضية المركزية ومواجهة الكيان الصهيوني الغاصب بشتى الوسائل".

وسائل إنجاح الحملة :

وعن وسائل إنجاح الحملة فإنها تعتمد على "التواصل مع الدعاة وأئمة المساجد في المخيمات الفلسطينية، وتنفيذ برنامج الحملة حسب الجدول المقرر  له، والاعتماد على اللقاءات المباشرة في المحاضرات والاحتفالات، بالإضافة الى وسائل التواصل الاجتماعي"..

البرنامج

وبخصوص الخطوات العملية، يقول المعنيون إنهم قد أعدّوا برنامجًا لإحياء ذكرى المولد النبوي الشريف، يتضمّن:

إطلاق حملة إعلامية وإلكترونية تحمل شعار وهاشتاق تحت عنوان: #اشتقت_لأحبابي، كما تتضمّن الحملة أنشطة متنوعة، منها: توزيع الحلوى وستيكرز، ومسيرة ليلية وحواجز محبة ويوماً رياضياً، وتزيين مداخل بعض المساجد واحتفالات ومحاضرات في عدد من مساجد المخيمات.

وتوزيع تسجيل صوتي للحديث النبوي الذي يتضمن عنوان الحملة (قسم الدعوة)، وذلك على وسائل التواصل الاجتماعي.

انشر عبر
المزيد