أبرز ما تناولته الصحف اللبنانية في الشأن الفلسطيني ليوم الإثنين

20 تشرين الثاني 2017 - 01:44 - الإثنين 20 تشرين الثاني 2017, 13:44:31

الصحافة اللبنانية
الصحافة اللبنانية

وكالة القدس للأنباء – خاص

  الأخبار: «خطة السلام» في الشرق الأوسط التي يقودها صهر الرئيس الامريكي دونالد ترامب ومستشاره، جارد كوشنر، لا تتعلق بالتسوية بين "إسرائيل" و"السلطة الفلسطينية" فقط، بل بصورة أساسية وأولى بتمكين «الدول العربية السُّنية» بقيادة السعودية من إعلان حلفها مع "إسرائيل"، وهي «الصفقة» المستندة أساساً إلى الشراكة بين "إسرائيل" والسعودية في المصالح والأهداف والتطلعات.

  الأخبار: ابتزاز أميركي جديد تمارسه واشنطن بحق السلطة الفلسطينية عبر ورقة إغلاق مكتب «منظمة التحرير» بواشنطن، في وقت تبدأ فيه الفصائل جولة حوار جديدة وشاملة في القاهرة، وأمين سر «منظمة التحرير»، صائب عريقات، يقول إننا «سنعلق كل اتصالاتنا مع الإدارة الأميركية في حال تنفيذ قرار الإغلاق... إلى حين إعادة فتح المكتب».

  الأخبار: أدرج اغتيال الفلسطيني محمود حجير ابن مخيم عين الحلوة في خانتين بحسب مصادر مواكبة؛ الأولى الانتقام من حجير نفسه، والثانية تحذير المطلوبين ممّن يفكرون في تسليم أنفسهم. لكن الرسالة الأهم التي وصلت إلى عين الحلوة أن (بلال) بدر لا يزال هنا وبقدرته ذاتها المعهودة قبل معاركه الأخيرة مع فتح، وأن المخيم عاد إلى دوامة الاغتيالات الخاطفة»، ومصدر أمني لفت إلى أن مقر بدر الجديد هو الرأس الأحمر.

  الديار: قائد القوة المشتركة الفلسطينية في مخيم عين الحلوة العقيد بسام السعد شدد على «عدم السماح بعودة الاغتيالات الى مخيم عين الحلوة تحت أي ظرف كان، وان القوة المشتركة الفلسطينية، التي تمثل الاجماع الوطني والاسلامي الفلسطيني، معنية بتنفيذ القرار في كشف الجناة واعتقالهم وتقديمهم للعدالة كي ينالوا القصاص العادل.

  سفير الشمال: شهدت مخيمات عين الحلوة، البداوي والرشيدية، اشتباكات مسلحة بدات فردية وتورطت فيها تنظيمات، وسط جهود حثيثة لمعالجتها منعاً من تطور الامور خصوصا في عين الحلوة والبداوي.

  المدن: مصادر فلسطينية، تؤكد لـ"المدن"، أن (محمود) حجير كان قد تقدم بدعوى قضائية لدى السلطات اللبنانية ضد كمال بدر، شقيق المتشدد الأصولي بلال بدر، بعد ساعات من تسليم نفسه إلى عناصر مخابرات الجيش اللبناني، عند حاجز للجيش في محيط المخيم.

  المدن:  الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة يقول: "إن الادارة الاميركية فقدت أهليتها للقيام بدور الوسيط بعد محاولة الابتزاز بإعادة فتح مكاتب "منظمة التحرير" في واشنطن مقابل دخولها بمفاوضات مباشرة مع "إسرائيل"، معتبرها خطوة غير مسبوقة في تاريخ العلاقات الاميركية- الفلسطينية.

  اللواء: يتأكد يوما بعد آخر، استمرار انحياز الإدارة الأميركية للكيان "الإسرائيلي". فبدلاً من الضغط على حكومة الإحتلال لتنفيذ قرارات الشرعية الدولية، ووقف توغّل الإستيطان، ومصادرة الأراضي والاعتداءات، والاعتقالات، وحرب الإبادة ضد الفلسطينيين، تحاول ابتزاز الفلسطينيين بتجديد افتتاح مكتب بعثة فلسطين في واشنطن، مقابل وقف ملاحقة المسؤولين "الإسرائيليين" في «المحكمة الجنائية»، والمطالبة بالتحقيق في جرائم الإحتلال ومحاكمته.

  البناء: وزير الخارجية المصري سامح شكري، أكد خلال اتصال هاتفي مع نظيره الأميركي ريكس تيلرسون، أمس، على أهمية الإبقاء على قنوات الاتصال المفتوحة بين السلطة الفلسطينية والإدارة الأميركية.

  الجمهورية: مصادر فلسطينية أمنية قالت لـ«الجمهورية» إنّ غرفة العمليات الفلسطينية المشتركة في مخيم عين الحلوة قد تجتمع وتتّخذ قراراً باستدراج المطلوبين والقبض عليهم واحداً تلوَ الآخر، في حال شكّلوا حالة قلق للمخيم، تماماً كما فعلت مع الإرهابي ساري حجير أمس الأول، وسلّمه الأمن الفلسطيني لمخابرات الجيش في الجنوب».

  البلد: طرحت عملية إغتيال الفلسطيني محمود أحمد حجير في "سوق الخضار" في مخيم عين الحلوة، تساؤلات عن توقيتها الان، حيث تبذل القوى الفلسطينية الوطنية والإسلامية جهوداً لتحصين الأمن والاستقرار فيه منعاً لأي إرتدادات لما تشهده الساحة اللبنانية من أزمة سياسية مفتوحة على خلفية استقالة رئيس الحكومة سعد الحريري "المفاجئة".

  المستقبل: هل ستؤثر عملية اغتيال الفلسطيني محمود حجير على وتيرة تسليم المطلوبين التي نشطت خلال الأسبوعين الأخيرين، وكان البارز بين من سلموا أنفسهم كمال بدر شقيق بلال بدر الذي سارع المغدور حجير بعدها إلى رفع دعوى قضائية بحقه لدى السلطات اللبنانية يتهم فيها كمال بالوقوف وراء اغتيال شقيقه وابن شقيقه وبإحراق منازل عائدة لآل حجير في حي الطيري داخل عين الحلوة بعد طردهم منها.؟

  

انشر عبر
المزيد