مكتب ريفي ينفي طلب لقاء القوى الإسلامية في "عين الحلوة"

09 تشرين الثاني 2017 - 10:31 - الخميس 09 تشرين الثاني 2017, 10:31:18

اللواء أشرف ريفي
اللواء أشرف ريفي

وكالة القدس للأنباء – متابعة

نفى المكتب الإعلامي لوزير العدل اللبناني السابق، اللواء أشرف ريفي، ما نشرته صحيفة "الأخبار" اللبنانية، في عددها الصادر اليوم الخميس، عن نية اللواء ريفي زيارة مخيم عين الحلوة بمدينة صيدا، للقاء القوى الإسلامية في المخيم.

وكانت صحيفة "الأخبار" اللبنانية قد قالت إن "ريفي اتصل منذ أيام بأمين سر القوى الإسلامية الفلسطينية، رئيس الحركة الإسلامية المجاهدة في مخيم عين الحلوة، الشيخ جمال خطاب، لتحديد موعد لزيارة المخيم، ولقاء القوى الإسلامية فيه، مبدياً رغبته في الاجتماع مع ممثلين عن عصبة الأنصار أيضاً، نظراً إلى دورها الدائم في التناغم مع طلبات الحكومة اللبنانية.

ونقلت "الأخبار" عن مصادر فلسطينية، أن "طلب وزير العدل السابق رُفض بسبب توقيت الزيارة، الذي سيفهم بأن الإسلاميين في المخيم يتناغمون مع مواقف ريفي، وكي لا يحسب المخيم على طرف ضد آخر في الصراع السياسي في لبنان. وسخرت مصادر قيادية فلسطينية من طلب زيارة المخيم متسائلة: لم يزر ريفي المخيم سابقاً، فما سرّ اندفاعه للقاء القوى الإسلامية في هذا التوقيت؟".

ووصف المكتب الإعلامي للواء ريفي في بيان ما نشرته "الأخبار" بأنه "كاذب ومختلق من الألف إلى الياء".

واعتبر البيان أن "حزب الله يقف خلفه، ويحمله مسؤولية ما يصدر عن غرفه السوداء، ويحذِّر من توظيفاته المشبوهة".

انشر عبر
المزيد