مسؤول الشعبية في لبنان: اغتيال الاحتلال للشقاقي لقتل استراتيجية وطنية مؤثرة

26 تشرين الأول 2017 - 01:56 - الخميس 26 تشرين الأول 2017, 13:56:42

مروان عبد العال
مروان عبد العال

بيروت – وكالات

قال مسؤول الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في لبنان، مروان عبد العال، في الذكرى ال22 لاغتيال المؤسس العام لـ "حركة الجهاد الإسلامي" د.فتحي الشقاقي، إن "الاحتلال  الإسرائيلي أراد من اغتيال القائد الشقاقي، قتل كل من يمثل استراتيجية وطنية قادرة على التأثير, وهذا ما لمسه الاحتلال".

وأضاف عبد العال في تصريحات لاذاعة القدس: "الشقاقي لازال حياً في هذه الحركة التي أنشأها، فما كان من اغتياله إلا أن زاد الثورة مزيداً من الاشتعال".

وتابع عبد العال: "الشهيد الشقاقي تميز بصدق كلمته وهو ما لمسته خلال كلمة ألقاها للتعبير عن مآسي شعبنا في الشتات، مؤكداً أن صدق كلمته ومشاعره جلعت له هيبهة وجبروت كالتي يحملها شعبنا، ناهيك عن فكره الثاقب الذي ميزه عن غيره".

وأكد على أن "الاحتلال أراد من وراء اغتيال القادة سواء الشقاقي أو ياسين أو عرفات أو جورش حبش اغتيال جيش كامل، ولكن محاولاتهم فشلت لأن شعبنا ليش عاقر وقادر أن ينجب قيادات بنفس الوزن، فلا يمكن أن تكون الثورات الفلسطينية بدون قيادة،  والاحتلال يريد في كل مره اغتيال العقول".

انشر عبر
المزيد