أبو الغيط: الأمة يتهددها الإرهاب وخطر التقسيم

12 تشرين الأول 2017 - 10:03 - الخميس 12 تشرين الأول 2017, 10:03:51

أحمد أبو الغيط
أحمد أبو الغيط

القاهرة - وكالات

قال الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، إن مأساة الأمة ليست تهديدات الإرهاب فقط، وإنما خطر التقسيم أيضًا، مشيرًا إلى أنه "لا توجد حاليًا إرادة عربية موحدة لتشكيل القوة العربية المشتركة".

ونوه أبو الغيط في تصريحات صحفية له (أمس) الأربعاء، إلى أن "المأساة التي تتعرض لها الأمة؛ تهديدات من الجماعات الارهابية إما داخل الدول أو عبر الحدود، وتهديدات الدولة الوطنية العربية عبر التقسيم".

وشدد على أن مقترح القوة العربية المشتركة "فكرة جيدة للغاية"، مستطردًا: "لكن يبدو لي أن الدول العربية لا تراها (القوة المشتركة) مطلوبة الآن، والجامعة جاهزة للتفاعل مع متطلبات القوة عندما يتقرر على المستوى العسكري المضي في إنشائها".

ورأى أمين عام جامعة الدول العربية، أن أقصى ما يمكن عمله في الظرف الحالي هو "تشكيل قوة مراقبين عربية للأزمة السورية".

ويُشار إلى أن القادة كانوا قد وافقوا خلال القمة العربية التي استضافتها مدينة شرم الشيخ المصرية في مارس/ آذار 2015، على تشكيل قوة عربية مشتركة لمواجهة التحديات الأمنية التي تواجه المنطقة، لكن لم تدخل حيز التنفيذ حتى الآن.

وتعاني المنطقة العربية نزاعات متعددة في اليمن والعراق وليبيا وسوريا، التي أدت، بحسب مراقبين، إلى تنامي نشاطات جماعات مسلحة عديدة، أبرزها تنظيما "القاعدة" و"تنظيم الدولة"، إلى جانب جماعات أخرى تحمل أفكارهما.

 

انشر عبر
المزيد