ترامب: الخيار العسكري ضد كوريا الشمالية أصبح جاهزا للتنفيذ

11 آب 2017 - 09:13 - الجمعة 11 آب 2017, 21:13:48

ترامب
ترامب

واشنطن - وكالات

زاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من حدة تهديداته لكوريا الشمالية، بعد أن صرّح بأن "إمكانية الحل العسكري أصبح جاهزا للتنفيذ وعلى أهبة الاستعداد" وذلك في أحدث تطوّر على صعيد الأزمة مع كوريا الشمالية.

وتأتي تصريحات ترامب بعد ساعات من دعوة الصين كلا من الولايات المتحدة وكوريا الشمالية على تخفيف التصعيد. وجاءت دعوة بكين عقب تصعيد في الحرب الكلامية بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب والرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ-أون .

 

شوانغ: دعوة لوقف التصعيد

ودعا المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية غينغ شوانغ في بيان، واشنطن وبيونغ يانغ إلى الابتعاد عن "المسار القديم في تبادل استعراض القوة ومواصلة تصعيد الوضع" معتبرا أن "الوضع الحالي في شبه الجزيرة الكورية في غاية التعقيد والحساسية".

وأضاف "ندعو الأطراف المعنية إلى توخي الحذر في أقوالهم وأفعالهم، والمساهمة بشكل أكبر في تخفيف التوترات وتعزيز الثقة المتبادلة". ودعت الصين مرارا إلى حل الأزمة المتفاقمة سلميا، ولكن اقتراحها بتعليق كوريا الشمالية برامج اسلحتها مقابل وقف التدريبات العسكرية المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية لم يلق اذانا صاغية.

ويوم أمس الخميس 10آب/أغسطس، أشار ترامب إلى أن الاكتفاء بتصعيد اللهجة ضد بيونغ يانغ ربما "لم يكن قاسيا بما فيه الكفاية" بعدما كان حذر بمواجهتها بـ"الغضب والنار" في حال واصلت تهديداتها للولايات المتحدة.

وفي تصريحاته السابقة، حذر ترامب كوريا الشمالية من أن عليها "أن تقلق جدا جدا" من نتائج حتى التفكير في ضرب الأراضي الأميركية، بعدما أعلنت بيونغ يانغ أنها تحضر خططا لإطلاق صواريخ تجاه جزيرة غوام الأميركية في المحيط الهادئ.

ورفض الرئيس الجمهوري الانتقادات الموجهة للتحذير الذي أطلقه الثلاثاء، مشيرا إلى تهديدات نظام كيم لواشنطن وحلفائها. وقال ترامب "حان الوقت لأن يدافع شخص ما عن سكان بلادنا وسكان دول اخرى". وأضاف أن الصين، حليفة بيونغ يانغ الأبرز، تستطيع ان تفعل "أكثر من ذلك بكثير" لممارسة ضغوط على كيم لوضع حد لبرامج بلاده النووية والبالستية، في انتقاد لم يعلق عليه غينغ في بيانه.

ماتيس: نتائج كارثية

ولكن وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس ابتعد عن خطاب الرئيس المتشدد مؤكدا ان نتائج اي حرب محتملة ستكون "كارثية" وأضاف أن الجهود الدبلوماسية لحل أزمة كوريا الشمالية المرتبطة ببرنامجها النووي تؤتي ثمارها. وجاءت تصريحات ترامب بعدما أعلنت كوريا الشمالية عن خطة مفصلة لإطلاق أربعة صواريخ عبر اليابان إلى غوام، حيث يتواجد 6000 جندي أميركي.

وأشارت كوريا الشمالية إلى أن خطتها لاستهداف محيط الجزيرة التي تعد موقعا رئيسيا للجيش الأميركي غرب المحيط الهادئ، تشكل "تحذيرا اساسيا للولايات المتحدة" حيث أنّ "القوة المطلقة وحدها" سيكون لها تأثير على الرئيس الأميركي "الفاقد للإدراك".

انشر عبر
المزيد