العدو يمدد اعتقال مقدسيين لتضامنهما مع الأسرى المضربين

18 أيار 2017 - 10:25 - الخميس 18 أيار 2017, 22:25:57

محكمة الصلح
محكمة الصلح

القدس المحتلة - وكالات

قررت ما تسمى بمحكمة الصلح "الإسرائيلية" في مدينة القدس المحتلة، اليوم الخميس، تمديد اعتقال فلسطينيين اثنين من مدينة القدس، إلى الأحد المقبل، لاستكمال مجريات التحقيق معهما بعد اعتقالهما أثناء مشاركتهما في وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون العدو الصهيوني.

وقررت المحكمة تمديد اعتقال الناشط المقدسي، أحمد دقاق، ومدير مؤسسة "إيلياء" الإعلامية، أحمد الصفدي، إلى 21 مايو/ أيار الجاري، لاستكمال مجريات التحقيق معهما.

ولم تفصح المحكمة "الإسرائيلية" عن التهمة الموجهة للمعتقلين الفلسطينيين، كما لم تحدد إن كان سيتم الإفراج عنهما يوم الأحد المقبل، أم سيتم تجديد اعتقالهما.

واعتقلت قوات العدو، أمس الأربعاء، كل من "دقائق" و"الصفدي" خلال مشاركتهما في وقفة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام، نُظمت أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في القدس المحتلة.

ويواصل نحو 1500 معتقل فلسطيني، إضرابهم عن الطعام، منذ 17 نيسان/أبريل الماضي، لمطالبة مصلحة السجون "الإسرائيلية" بتحسين ظروفهم الحياتية.

انشر عبر
المزيد