5 شهداء برصاص العدو منذ بدء إضراب الأسرى

18 أيار 2017 - 05:37 - الخميس 18 أيار 2017, 17:37:13

uploads/images/00aded0dc0698184f4e7d3d07dd132db.jpg
uploads/images/00aded0dc0698184f4e7d3d07dd132db.jpg

وكالات

ارتقى 5 شهداء برصاص العدو منذ بدء إضراب الأسرى قبل نحو شهر، في السابع عشر من نيسان الماضي بأنحاء الضفة وغزة.

واستشهد كلًا من "الشهيدة فاطمة حجيجي والشاب سبأ عبيد من قراوة بني زيد غرب رام الله، والشهيد محمد السكجي، ومعتز بني شمسة من حوارة اليوم، بالإضافة إلى الصياد الغزّي محمد بكر" غرب غزة، قبل أيام.

وباستشهاد الشاب معتز حسين تايه “بني شمسة (23 عامًا) من بلدة بيتا جنوب نابلس، يرتفع عدد الشهداء منذ أكتوبر 2015 إلى 310 شهداء بينهم 72 طفلا دون سن الثامنة عشرة و29 أنثى.

كما يرتفع عدد الشهداء الذين ارتقوا منذ بداية العام إلى 31 شهيدًا، 5 منهم منذ بدء إضراب الأسرى الشهر الماضي، بينما ارتقى 62 فلسطينيًا شهداء خلال مواجهات مباشرة مع الاحتلال أو المستوطنين، منذ بدء انتفاضة القدس.

يُذكر أن الشهيدين عبيد من سلفيت وبني شمسة من نابلس قتلا في مظاهرات مناصرة للأسرى المضربين.

الشهيدة حجيجي والشهيد السكجي ( فلسطيني يحمل الجنسية الأردنية) استشهدا برصاص جنود العدو عقب تنفيذهما عمليات طعن في القدس، فيما ارتقى الصياد بكر متأثرا باصابته برصاص الاحتلال أثناء عمله في بحر شمال غزة.

ولا تزال سلطات العدو تحتجز في ثلاجاتها سبعة شهداء منذ بداية الهبة، "أقدمهم عبد الحميد أبو سرور منذ 13 شهرًا، وآخرهم محمد السكجي الذي لم يسلم لعائلته في الأردن".

انشر عبر
المزيد